Monday, February 24, 2014

نبى الله نوح - بين تعظيمة فى الاسلام وتحقيره فى المسيحية



نوح عليه السلام

فى الكتاب المقدس
شرب الخمر و سكر وتعرى و لعن ابنه
فى سفر التكوين الاصحاح 9 العدد من 20 الى 25
وابتدأ نوح يكون فلاحا وغرس كرما. – وشرب من الخمر فسكر وتعرّى داخل خبائه. – فابصر حام ابو كنعان عورة ابيه واخبر اخويه خارجا. – فأخذ سام ويافث الرداء ووضعاه على اكتافهما ومشيا الى الوراء وسترا عورة ابيهما ووجهاهما الى الوراء.فلم يبصرا عورة ابيهما. – . فلما استيقظ نوح من خمره علم ما فعل به ابنه الصغير. – فقال ملعون كنعان.عبد العبيد يكون لاخوته.

نجد ان الكتاب المقدس يخبرنا أن نبى الله نوح شرب الخمر و سكر و تعرى و اولاده كانوا يحاولون ستر عورته و لعن حفيده بلا ذنب هل هذا نبى ؟؟ هل هذا من يعظ الناس الا يتقون الله فى انبياء الله اما أحسن الله اختيار من يرسلهم الى البشر اين العقول؟؟؟؟؟

فى القرآن الكريم
نذير مبين مذكر بآيات الله متوكل على الله عبدا شكورا مصطفى و مفضل على العالمين
الشاهد: سورة آل عمران الآيه 33
إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ
الشاهد الثانى: سورة يونس الآيه 71
َاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ نُوحٍ إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ يَا قَوْمِ إِن كَانَ كَبُرَ عَلَيْكُم مَّقَامِي وَتَذْكِيرِي بِآيَاتِ اللّهِ فَعَلَى اللّهِ تَوَكَّلْتُ فَأَجْمِعُواْ أَمْرَكُمْ وَشُرَكَاءكُمْ ثُمَّ لاَ يَكُنْ أَمْرُكُمْ عَلَيْكُمْ غُمَّةً ثُمَّ اقْضُواْ إِلَيَّ وَلاَ تُنظِرُونِ
الشاهد الثالث: سورة هود الآيه 25
وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحاً إِلَى قَوْمِهِ إِنِّي لَكُمْ نَذِيرٌ مُّبِينٌ
الشاهد الرابع: سورة الإسراء الآيه 3
ذُرِّيَّةَ مَنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ إِنَّهُ كَانَ عَبْداً شَكُوراً
الشاهد الخامس: سورة الصافات الآيه 79
سَلَامٌ عَلَى نُوحٍ فِي الْعَالَمِينَ

هذه هى صفات سيدنا نوح عليه السلام هذا النبى الحق و ليش الشخص الآخر الذى يتحدث عنه الكتاب المقدس و حاشاه سيدنا نوح ان يكون الا كما وصفه القرآن الكريم كتاب الله الحق

1 comments:

وقد فطن كثيرٌ من العلماء لهذا المعنى فألفوا كتباً عديدة تحت عنوان (الدرر السنية)، وأول من سمَّى بهذا الاسم حسب ما وقعنا عليه هو الحافظ العراقي المتوفى عام 805 للهجرة.
الموسوعة الحديثية

Post a Comment